fbpx

0 قصيدة في ابن حمديس

ابن حمديس قصيدة عامه 4 أبيات

طيارة ولها فرخان واعجبا

طَيّارَةٌ وَلها فَرْخانِ وَاعَجَبا

إذ لا تَزُفّهُما حتى تَرقّاها

كَأنّما البَحرُ عَينٌ وَهيَ أسودَها

فَسَبْحُها فيه وَالعَبْرَانِ جفناها

اقرأ المزيد..
(الــنــهــايـــة)
ابن حمديس قصيدة عتاب 8 أبيات

فعوضت شيبا من شبابي كأنني

فعوّضْتُ شيباً من شبابي كأنّني

تَوَلّيتُ عن ظلٍّ برغمي إلى الشمسِ

وقَطْعي بعيشٍ بعد ستّين حجّةً

أرى فيه لَبْساً والتخوّف في اللبسِ

ذنوبيَ تنمي كلّ يومٍ تكسّباً

فيوْمي بها في اليوْم أثقلُ من أمسي

اقرأ المزيد..
(الــنــهــايـــة)
ابن حمديس قصيدة هجاء 10 أبيات

ألا رب كأس تقتضي كل لذة

ألا ربّ كأسٍ تقتْضي كلَّ لَذّةٍ

أكلْتُمْ عليها طولَ ليلكمُ لحمي

بلى لو قَدَرْتُمْ لاتخذتم شرابَكُمْ

دمي في كؤوسٍ وهي تُنحتُ من عظمي

سلامٌ عليكم أوقدوا نارَ حَرْبِكُمْ

فإني مفيضٌ ماءَ سَلْميَ من حلمي

اقرأ المزيد..
(الــنــهــايـــة)
ابن حمديس قصيدة عامه 4 أبيات

وأخضر لولا آية ما ركبته

وأخضر لولا آيةٌ ما ركبتُهُ

وللّه تصريفُ القضاءِ كما شاءَ

أقول حذاراً من ركوب عبابه

أيا ربّ إن الطينَ قد ركبَ الماءَ

اقرأ المزيد..
(الــنــهــايـــة)
ابن حمديس قصيدة رثاء 12 أبيات

نفوسنا بالرجاء ممتسكه

نفوسُنا بالرّجاءِ مُمْتَسَكَهْ

والموتُ للخلق ناصبٌ شَرَكَهْ

تبرمُ أجسامنا وتنقضها

طبائعٌ في المزاج مشتركه

لولا انتشاقُ الهوا لمتّ كما

تموتُ مع فَقْدِ مائها السمكه

اقرأ المزيد..
(الــنــهــايـــة)
ابن حمديس قصيدة مدح 8 أبيات

يوم كأن نسيمه

يوْمٌ كأنّ نسِيمَهُ

نفحاتُ كافورٍ ومسكِ

وكأنّ قَطْرَ سمائهِ

دُرٌّ هَوى من نظم سِلكِ

مُتَغَيّرٌ غيناً وصَح

واً مثل ما حدّثْتُ عنكِ

اقرأ المزيد..
(الــنــهــايـــة)
ابن حمديس قصيدة رومنسيه 4 أبيات

سكن القلب هوى ذي صلف

سَكَنَ القلبَ هوى ذي صَلَفٍ

زادَهُ فيه سكوناً حَرَكُهْ

فهو كالمركزِ يَبْقى ثابتاً

كلّما دارَ عَلَيْه فَلَكُهْ

اقرأ المزيد..
(الــنــهــايـــة)
ابن حمديس قصيدة مدح 6 أبيات

يا عقرب الصدغ المعنبر طيبها

يا عَقْرَبَ الصدغِ المعنبرِ طيبها

قلبي لَسَبْتِ فأين مَنْ يرقيكِ

وحلَلتِ في القَمَر المنيرِ فكيف ذا

وحلولُهُ أبداً أراهُ فيكِ

لا تحسبيني أشْتَكي لِعَواذلي

آلامَ قلبي منكِ لا وأبيكِ

اقرأ المزيد..
(الــنــهــايـــة)
ابن حمديس قصيدة مدح 34 أبيات

لكل محب نظرة تبعث الهوى

لكلّ محِبٍّ نظرَةٌ تَبعثُ الهوَى

ولي نَظرةٌ نحوَ القَتول هي القتلُ

تُرَدَّد بالتكريهِ رُسْلُ نواظري

ومن شيمَ الإِنصافِ أن تكرَم الرّسلُ

ركبتُ نوىً جوّابةَ الأرض لم يعشْ

لراكبها عيسٌ تخبّ ولا رجلُ

اقرأ المزيد..
(الــنــهــايـــة)