يا مَن تجنّى ظالماً

وقسا عليَّ فما يلينُ

ما كنتُ أسحب إذ

مثلك في ملاحته يكونُ

إنَّي أغار عليك أن

تجني محاسنك العيونُ