يا لائِمي قَد لُمتُ غَيرَ مَليمِ

كَم جاهِلٍ مُغرىً بِلَومِ حَكيمِ

ضَنَّت شُرَيرُ بِوَصلِها وَلَطالَما

لَعِبَت مَواعِدُها بِكُلِّ غَريمِ