وَما حُمِّلَ الإِنسانُ مِثلَ أَمانَةٍ

أَشَقَّ عَلَهيِ حينَ يَحمِلُها حِملا

فَإِن أَنتَ حُمِّلتَ الأَمانَةَ فَاصطَبر

عَلَيها فَقَد حُمِّلتَ مِن أَمرِها ثِقلا

وَلا تَقبَلَن فِيمَن رَضِيتَ نَمِيمَةً

وَقُل لِلَّذي يَأتيكَ يَحمِلُها مَهلا