ولكَم مجلسٍ لديك اِنفَصلنا

عنه مثلَ الصَبا عن الأَزهارِ

أنتَ عينُ الزمان لا تُنكِر السُق

مَ فما مُنكَرٌ في العُيونِ