وجه الحبيبِ بدا في الكائنات لنا

ونحن بالشوق في همٍّ وأكدارِ

وقد تحير من يدري بحالتنا

فالعين في جنة والقلب في نارِ