وجارية من بنات الحبوش

بذات جفون صحاح مراض

تعشقتها للتصابي فشبت

غراماً ولم أك بالشيب راض

وكنت أعيّرها بالسواد

فصارت تعيرني بالبياض