وَبارِدِ النِيَّةِ عايَنتُهُ

يُكَرِّرُ الرَعدَةَ وَالهَزَّه

مُكَبِّراً سَبعينَ في مَرَّةٍ

كَأَنَّما صَلّى عَلى حَمزَه