وأدهمَ كالغرابِ سوادُ لوْنٍ


يطيرُ
مع الرياحِ به جَناحُ

كساهُ الليلُ شمْلَتَهُ وولّى

فأقبلَ بين عينيْهِ الصَباحُ

كالغرابِ
  • الغُرابُ : جنْس طيْرٍ من الجواثم، يطلق على أَنواع كثيرة، منها: الأَسود، والأَبقع، والزَّاغُ، والغُدَاف، والأَعصم والعرب يتشاءمون به إِذا نعق قبل الرحيل، فيقولون: غراب البَيْن ويضرب به المثل في السواد، والبكور، والحذر، والبُعد؛ يقولون: بَكَّرَ بُكُورَ الغُرابِ ،
  • طار غرابُه: شابَ
  • أبطأ من غراب نوح [مثل]: يُضْرَب في التأخُّر والإهمال،
  • يطيرُ
  • طيَّر طائرًا : أرسله إلى الجوّ، جعله يطير
  • طيَّر النومَ من عينيه: أخافه، نفَّره، أقلقه،
  • طيّر برقيّة: أرسلها
  • وولّى
  • ولَى فلانًا :دنا منه وقرُب، كُلْ مِمَّا يَلِيكَ(حديث): ممّا يقاربك،
  • كما يلي: كما يَتْبع
  • وَلاَهُ فِي الْمَوْكِبِ : تَبِعَهُ مِنْ غَيْرِ فَصْلٍ، قَرُبَ مِنْهُ