وأخٍ لنا لزمَ التجنّي

واعتذرتُ لهُ فلمْ

ولئن أطال عتبتهُ

عتبَ الحكيم أتى الحكمْ