شكر اللهُ للصيامِ فقد أَضْـ

ـحَى غَرَامِي القصيرُ فيه طَويلاَ

أَظهَرَ المِسْكَ عَنْ مَراشِفِ من أَهْـ

ـوَى وزاد الذُّبُولَ فيه ذُبُولاَ

وكسا خدُّه نُحولاً فأَضْحَى

مِثْلَ ما أَشْتَهِيهِ خَدّاً أَسِيلاَ