مَرحَباً يا سَمِيَ مَن كَلَّمَ اللَـ

ـهُ وَأَدنى مَكانَهُ تَقريبا

وَشَبيهُ الَّذي تَلَبَّثَ في السِجـ

ـنِ سِنيناً وَكانَ بَرّاً نَجيبا

وَاِبنَ قاري القُرآنِ غَضّاً كَما أُنـ

ـزِلَ قَد سُمتَ قَلبِيَ التَعذيبا

لَكَ وَجهٌ مَحاسِنُ الخَلقِ فيهِ

ماثِلاتٌ تَدعو إِلَيهِ القُلوبا

فَإِذا ما رَأَتكَ عَينٌ رَأَت سا

عَةَ تَرنو إِلَيكَ حُسناً غَريبا

يا حَبيباً شَكَوتُ ما بي إِلَيهِ

فَحَكى حينَ صَدَّ ظَبياً رَبيبا

وَتَثَنّى مُوَلِّياً كَهِلالٍ

فَوقَ غُصنٍ يَجُرُّ دِعصاً كَثيبا

بِأَبي أَنتَ لي شِفاءٌ وَداءٌ

وَطَبيبٌ إِذا عَدِمتُ الطَبيبا

مَرحَباً
  • رَحَّبَ المكانَ: وسَّعه
  • رَحَّبَ فلانًا، وبه، ترحيبًا: دعاه إِلى الرُّحْب والسَّعَة
  • رحَّب بفلان: حيَّاه، وقال له مرحبًا، ودعاه إلى الرُّحب والسَّعة
  • السِجـ
  • المِسَجّة : أَدَاةٌ مِنْ خَشَبٍ أَوْ مَعْدِنٍ تُطَيَّنُ وَتُمَلَّسُ بِهَا الأَرْضُ وَالجُدْرَانُ، مالِجٌ
  • جمع: مَسَاجٌّ
  • سَجَّ بطنُه : رقَّ ما يخرج منه من الغائط
  • نَجيبا
  • نَجَبَ الشَّجَرَةَ : قَشَرَ نَجَبَهَا
  • نَجُبَ الوَلَدُ : كَرُمَ حَسَبُهُ، أَيْ كَانَ كَرِيمَ الأَصْلِ
  • نَجُبَ الرَّجُلُ : حَمُدَ فِي قَوْلِهِ أَوْ فِعْلِهِ
  • مَحاسِنُ
  • مَحَاسِنُ الوَجْهِ : مَوَاضِعُ الْحُسْنِ فِيهِ
  • مَحَاسِنُ العَمَلِ : مَزَايَاهُ
  • الحَسَنُ : (في مصطلح الحديث) : ما عُرِفَ مُخَرِّجُه، واشتهر رجاله
  • القُلوبا
  • تقلَّب الشَّخصُ/ تقلَّب الشَّيءُ تحوّل من حالة إلى أخرى، اضطرب وتغيَّر تقلُّبات الرأي العامّ/ الجوّ/ الأسعار،
  • قَلَبَ الكَأْسَ : جَعَلَ أَعْلاَهُ أَسْفَلَهُ
  • قَلَبَ صَفْحَةَ الكِتَابِ : أَدَارَهَا
  • تَرنو
  • رنا إلى حديثه :أصغى إليه
  • رنا إلى الشَّيء/ رنا للشَّيء: أدام النَّظر إليه في سكون طَرْفٍ
  • رَنَا فلان: طربَ ولَهَا مع شُغلِ قلبِ وبَصَر وغلبة هوى
  • حَبيباً
  • الحَبَبُ: الأسنان المنضَّدَة،(على التشبيه)
  • حَباب: فقاقيع على وجه الماء
  • ندًى يغطِّي النَّبات في الصَّباح الباكر
  • رَبيبا
  • الرَّبيب : الرَّابُّ
  • الرَّبيب :المُعاهَد
  • الرَّبيب :الرَّبُوبُ
  • دِعصاً
  • دعَصَ برجله : اضطرب
  • دَعَصَ غَرِيمَهُ : قَتَلَهُ
  • دَعَصَهُ بِرُمْحٍ : طَعَنَهُ بِهِ