ما وَجدُ صادٍ في الحِبالِ موثَقِ

لِماءِ مُزنٍ بارِدٍ مُصَفَّقِ

صَريحِ غَيثٍ خالِصٍ لَم يُمذَقِ

إِلّا كَوَجدي بِكَ لَكِن أَتَّقي

يا فاتِحاً لِكُلِّ عِلمٍ مُغلَقِ

وَصَيرَفيّاً ناقِداً لِلمَنطِقِ

إِن قالَ هَذا بَهرَجٌ لَم يَنفُقِ

إِنّا عَلى البُعادِ وَالتَفَرُّقِ

نَلتَقي بِالذِكرِ وَإِن لَم نَلتَقِ