ما ذُقتُ طَعمَ النَوى لَو تَدري

كَأَنَّ جَنبَيَّ عَلى جَمرِ

في قَمَرٍ مُشرِقٍ نِصفُهُ

كَأَنَّهُ مَحرَقَةُ العِطرِ

فَريسَةٌ لِلبَقِّ مَنهوشَةٌ

قَد ضَعُفَت كَفّي عَنِ النَصرِ