ما اسمٌ بِلا جِسْمٍ يُرى صورَةً

وهْوَ إلى الإِنْسانِ مَحْبوبُهُ

وقلبُهُ تصحيفُهُ صِنْوُهُ

فاعْنَ بِهِ يُعْجِبْكَ ترتيبُهُ

حاشِيتَا الاسْمِ إذا أُفرِدَا

أمْرٌ به والأمْنُ مَصْحوبُهُ

حُرُوفُهُ أنّى تَهَجَّيْتَها

فكُلُّ حَرْفٍ منهُ مَقْلُوبُهُ