ما اِسمٌ إِذا قَطَّعوهُ كانَ أَربَعَةً

وَعَدُّهُ سِتَّةٌ مَعروفَةُ السَبَبِ

نِصفٌ ثَلاثَةُ أَرباعٍ يَكونُ لَهُ

وَنِصفُهُ ربعهُ هذا مِنَ العَجَبِ

وَحَرفُ ثانيهِ مَعجومٌ بِواحِدَةٍ

وَعجم آخِرِهِ ثنتانِ في الكُتُبِ

وَلِاِسمِهِ نَسَبٌ لَو كَنتَ تَعرِفُهُ

ما إِن يَؤولُ إِلى عُجمٍ وَلا عرَبِ

هذا اِسمُ ذي غُنُجٍ ما إِن يُفَسِّرُهُ

إِلّا اِمرُؤٌ بارِعٌ في العِلمِ وَالأَدَبِ