ما أحْسَنَ ما بُلْبلَ مِنْهُ الصُّدْغُ

قَدْ بَلْبَلَ عَقْلِي وَعَذُولي يلغو

ما بِتُّ لَدِيغاً مِنْ هَوَاهُ وَحْدِي

من عَقْرَبَهِ في كلِّ قلبٍ لَدْغُ