لي صديق من أبر النـ

ـاس بي في الخلوان

ودّه أنّى خلونا

أبدا سهل مواتي

وإذا نحن التقينا

ظاهرا في الجلوان

كلّح الوجه وأبدى

لي سوء الفعلان

ليته دام على هجـ

ـري ما مدّت حياتي