لم أسمهِ العنوانَ إلاَّ أنَّهُ

في نشر طيّ الفضل كالعنوانِ

تزهى معانيهِ خلال مداده

مثلَ الخدود البيض بالخيلان

قلَّت لديك عن اللقاء تشبّهاً

من دهرنا في قلة الإحسان