لِلَّهِ ما يَشاءُ

قَد سَبَقَ القَضاءُ

مَعَ التُرابِ حَيٌّ

لَيسَ لَهُ بَقاءُ

تَأكُلُهُ الرَزايا

وَالصُبحُ وَالمَساءُ

ضاقَ عَلَيكَ حَتماً

وَاِتَّسَعَ الفَضاءُ