قد صحَّ أَنَّكِ عنْدِي روضةٌ أُنُفُ

لمّا شمَمْتُ نَسِيمَ الرَوْضِ مَنْ فِيكِ

وحينَ شَاهَدَ شَهْدَ الرِّيقِ منْكِ فَمِي

زكَّى شهادةَ أَطرافِ المساوِيكِ