قَد أَظلَمَ اللَيلُ يا نَديمَي

فَاِقدَح لَنا النارَ بِالمُدامِ

كَأَنَّنا وَالوَرى رُقودٌ

نُقَبِّلُ الشَمسَ في الظَلامِ