عرّجْ بطُوَيْلِعٍ فلي ثَمّ هُوَيّ

واذْكُر خَبَرَ الغَرام واسنِدْهُ إليّ

واقْصُصْ قِصَصي عليهِمْ وابك عَلَيّ

قُلْ مات ولم يحظَ من الوَصْلِ بشَيْ