ضاعَ شِعري وَقَلَّ في الناسِ قَدري

مِن وُقوفي بابَ اللَئيمِ اِبنِ شُكرِ

لَو أَتَتهُ حَوالَةٌ بِحراهُ

قالَ سدّوا بِلِحيَتي بابَ جُحري