صَيْدُ السرور أَجلُّ في المعـ

ـقولِ منْ صَيْد الطُّيور

كم بين حَملك للكؤو

س وبين حملك للصُّقور