صَبراً بَغيضَ بنِ رَيثٍ إِنَّها رَحِمٌ

حُبتُم بِها فَأَناخَتكُم بِجَعجاعِ