سبيئتان اثنتان هذي

حلٌّ مباحٌ وذي حَرامُ

قُل لذوي العلمِ خَبّروني

ما الحلّ مِنها وما الحَرامُ