راقت الخمرُ وقد رقَّ النسيمُ

فأدرها أيها الظبيُ الرَّخيمُ

صاحِ ما تلك سقاةٌ وكؤو

سٌ إنما هنَّ بدورٌ ونجومُ