حَوى قَصبَ السَبقِ أَهلُ العِراقِ

وَعَطَّرَ ذِكرُهُم الأَندِيَه

وَأَيُّ خَطيبٍ يُجاريهِمُ

وَقَد خَطَبَت فيهِمُ الأَجدِيَه