تَقولُ لي وَالدُموعُ واكِفَةٌ

في خَدِّها بِالدِماءِ تَمتَزِجُ

حَتّى مَتى نَلتَقي عَلى حَذَرٍ

أَما لَنا مِن عَذابِنا فَرَجُ