تَشَكّى المُؤَيَّدُ مِن صَرفِهِ

وَذَمَّ الزَمانَ وَأَبدى السَفَه

فَقُلتُ لَهُ لا تَذُمُّ الزَمانَ

فَتظلمَ أَيّامَهُ المُنصفَه

وَلا تَغضَبَنَّ إِذا ما صُرِفتَ

فَلا عَدلَ فيكَ وَلا مَعرِفَه