تَبَدّى عِشاءً هِلالُ الصِيامِ

بِنَحسٍ عَلى الكَأسِ وَالبَربَطِ

فَكَم مِن فَتىً راحَ بَينَ القِيا

نِ نَشوانَ ذا فَرَحٍ مُفرِطِ

وَكانَ نَشيطاً فَلَمّا رَآ

هُ صاحِبَ هَمٍّ فَلَم يَنشَطِ

وَأَعرَضَ عَنهُ كَما أَعرَضَت

فَتاةٌ عَلى الحاجِبِ الأَشمَطِ