بِنَفسِيَ مُستَسلِمٌ لِلرُقادِ

يُحَدِّثُني السُكرُ مِن طَرفِهِ

سَريعٌ إِلى الأَرضِ مِن حينِهِ

بَطيءٌ إِلى الكَأسِ مِن كَفِّهِ