انظُر إِليَّ بِعَينِ مَولىً لَم يَزَل

يولي النَدى وَتَلافَ قَبلَ تَلافي

أَنا كَالَّذي أَحتاجُ ما يَحتاجُهُ

فَاغنَم ثَوابي وَالثَناءَ الوافي