اللَهُ حسبُك والسَبعُ الحَوامِيمُ

تحوي بها سبعةً هي الأَقاليمُ

سبع المثاني التي لِلّه قُمتَ بها

عليك من سرِّها معنى وتقديمُ

وأَنت بالسُوّر السبع الطِوال على

كلِّ الورى حاكمٍ باللَه محكومِ

وسبعة الشُهبِ لم تَحفل بها ثقةً

بوعد ربك هيهات التَنَاجِيم

تسمُو بنفس على السبع الشِداد سَمَت

فينا وثَمَّ لها زُلفى وتكريمُ