اذبح النفس بسيف الإجتهادْ

في رضى مولاك تحظى بالمرادْ

واكشف الحجب عن القلب به

وتأمل وجه مولاك الجواد

لا تكن من نفر قد أمروا

فعموا عنه وصموا بازدياد

سألوا واستخبروا واستكشفوا

ولقد هاموا به في كل واد

ولو اَنَّ القوم فيهم رشد

فوضوا الأمر إلى رب العباد

وأتوا منه بما قد قدروا

واستطاعوا وعلى الله الرشاد