إِذا ضَنَّ إِلفٌ على إِلْفِه

فإِلفي ضَنينٌ بأَن لا تَهَب

تَطَلَّبْتُ من ثَغْرِه قُبْلةً

فضنَّ عليَّ بِذَاكَ الشَّنَب

وقال أَلا دُونَه وَجنتي

فصانَ اللُّجينَ وأَعْطَى الذَّهبْ