إِذا حاجَةٌ وَلَّتكَ لا تَستَطيعُها

فَخُذ طَرَفاً مِن غَيرِها حينَ تُسبَقُ

فَذَلِكَ أَحرى أَن تَنالَ جَسيمَها

وَلَلقَصدُ أَبقى في المَسيرِ وأَلحَقُ