أَوّاهُ يا سَيِّدي فَخُذ بِيَدي

وَلا تَدَعني وَلا تَقُل تَعَسا

وَاِعطِف فَإِن عُدتُ فَاِعفُ ثانِيَةً

فَقَد يُداوي الطَبيبُ مَن نُكِسا