أَهْوَى رَشأً رُشَيْقَ القدّ حُلَيّ

قد حكّمَه الغَرامُ والوَجْدُ عَلَيّ

إن قُلْتُ خُذِ الرّوح يَقُلْ لي عَجَبَاً

ألرّوحُ لنا فهاتِ من عندِك شَيْ