أَنعِم بِتينٍ طابَ طَعماً وَاِكتَسى

حُسناً وَزانَ مَخرَجاً مِن مَنظَرِ

في بَردِ ثَلجٍ في نَقا تِبرٍ وَفي

ريحِ العَبيرِ وَطيبِ طَعمِ السُكَّرِ

يَحكي إِذا ما صُبَّ في أَطباقِهِ

خَيماً ضُرِبنَ مِنَ الحَريرِ الأَحمَرِ