أَنا يا قَومُ مِن فُؤادي وَطَرفي

في أُمورٍ تَجِلُّ عَن كُلِّ وَصفِ

مُقلَتي تورِثُ الهُمومَ فُؤادي

وَفُؤادي بِالدَمعِ يَكلُمُ طَرفي