أَلَم تَرَني رُبِطتُ بِشَرِّ أَرضٍ

فَهَل أَنا واجِدٌ مِنها اِنفِلاتا

إِذا ما المَرءُ أَصبَحَ سائِلوهُ

وَقالوا كَيفَ بِتَّ وَكَيفَ باتا

يُخَلّيهِ المُجاوِزُ وَهوَ دانٍ

وَيَأتيهِ إِذا ما اللِصُّ فاتا

وَتُمطِرُنا لَياليها بَعوضاً

يَذُبُّ النَومَ عَنّا وَالسُباتا

وَتَلقانا الذِئابُ إِذا غَدَونا

فَتَفري الجَونَ وَثباً وَاِلتِفاتا

وَتَسلُكُ في شَوارِعَ خالِياتٍ

أَحَلَّ اللَهُ فيهِنَّ الشَتاتا

وَحيطانٍ كَشِطرَنجٍ صُفوفٍ

فَما تَنَفَكُّ تَضرِبُ شاهَ ماتا