ألا مقت اللَهُ سعى الحريص

فما جازه الذمُّ إلا إليه

يسر بما في يدي غيره

وينسى السرورَ بما في يديهِ