أقول وقد حَانَ الوَداعُ وأسلمت

قلوبٌ إِلى حكم الاسى ومدامعُ

أيا ربُ اهلي في يَديك وديعةٌ

وما عَدِمَت صوناً لديك الودائعُ