أحمدُ اللَّه نيةً وثناءَ


غُدوةً
بل عَشيَّةً بل مساءَ

بلْ جميعاً وبين ذلك حمداً

أبديّاً يُطبِّقُ الآناءَ

حَمْدَ مُستعظمٍ جلالاً عظيماً

من مَليكٍ وشاكرٍ آلاءَ

مَلِكٌ يقدحُ الحياة من الموْ

تى ويَكفي بفضله الأحياءَ

صاغنا ثم قاتنا ووَقانا

بالتي نتَّقي بها الأَسواءَ

من بناءٍ يَكِنُّنا ولَبُوسٍ

ودواء يحارب الأدواءَ

ثم أهدى لنا الفواكه شتّى

والتحياتِ جَلَّ ذاك عطاءَ

عَظُمت تلكمُ الأيادي وجَلَّتْ

فاذكر المَوز واتركِ الأشياءَ

إنما الموزُ حين تُمْكَنُ منهُ

كاسمه مبْدلاً من الميم فاءَ

وكذا فقدُه العزيزُ علينا

كاسمه مبْدلاً من الزاي تاءَ

فهو الفوزُ مثلما فقدُهُ المو

تُ لقد بان فضلُه لا خَفَاءَ

ولهذا التأوِيلِ سَماه موزاً

مَنْ أفاد المعانيَ الأسماءَ

رَبِّ فاجعله لي صبوحاً وقَيْلاً


وغَبوقاً
وما أسأت الغذاءَ

وأرى بل أبُتُّ أن جوابي

لا تُغالط فقد سألتَ البقاءَ

يَشهَد اللَّه إنه لطعامٌ


خُرَّميٌّ
يُغازل الأحشاءَ


نكهةٌ
عذبةٌ وطعم لذيذٌ

سَاعدا نَعمةً إلى نَعْماءَ

وتخالُ انْسرابهُ في مجاري

هِ افتراعَ الأبكارِ والإغفاءَ

لو تكونُ القلوبُ مأوى طعامٍ

نازَعتْهُ قلوبُنا الأحشاءَ

إنني لَلْحقيق بالشِّبَعِ السا

ئغِ من أكلِهِ وإن كان ماءَ

مِن عطايا أبي محمدٍ المح

مودِ ظَرفاً وحكمةً وسخاءَ

وجمالاً مُنَمَّقاً وجلالاً

ووفاءً مُحقَّقاً وصفاءَ

ذلك السيدُ الذي قتل اليأ

سَ بأفضاله وأحيا الرجاءَ

سرّني برَّني رعاني كفاني

جازَهُ السوءُ إنه ما أساءَ

وتخطَّته كلُّ بأساءَ لكن


صادمتْ
مِن ورائه الأعداءَ

وتعالتْ به سماءُ المعالي

أو ترى مجدَه السماءُ سماءَ

مَلِكاً يَلْبَسُ الطويل من العُم

رِ ويَحْظى ويَجْبُرُ الأولياءَ

وأما والذي حباني بزُلفا

يَ لديه أليَّةً غرَّاءَ

لأكدَّنَّ للمدائح فيه


فِكَري
أو أردَّها أنضاءَ

ومَعَاذَ الإله لا مدحَ يأتي

فيه كَرْهاً بل مُعفياً إعفاءَ

وترانا في مدحهِ كيف كنّا

كالمُعَنَّى في أن يُضيء الضياءَ

أيُّ مصباح قادحٍ زاد في الإص

باح نُوراً إن لم نكن جُهَلاءَ

غير أنَّا نُريغُ بالمدح فيه

رِفعَةً باسمه لنا وسناءَ


رُتَباً
لم تَشِد لنا مثلها الآ

باءُ نرجو توريثَها الأبناءَ

لا عدِمناه ماجداً بلّغ الأب

ناء مجداً قد أعجز الآباءَ

أحمدُ
  • أحْمَدَ : فعل ما يُحمد عليه
  • أحْمَدَ الرجلَ وغيرَه: وجده محمودًا، وارتاحَ إليه
  • أحْمَدَ فلانًا: رَضِيَ فِعْلَه أو مذهَبَه
  • غُدوةً
  • الغُدْوَةُ : الغَداة ، وقت ما بين الفجر وطلوع الشَّمس الغُدْوة والرَّوحة،
  • مصدر غدَا
  • إِلَى اللِّقَاءِ غُدْوَةً : صَبَاحاً
  • مَليكٍ
  • المَلِيكُ : : صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من ملَكَ: صاحب الملْك
  • المليك: اسم من أسماء الله الحسنى، ومعناه: الملك حقًّا، ومُلك ما سواه مجاز
  • مليكُ النَّحل: يعسُوبُها وهي الرَّئيسةُ الكبيرة فيها
  • الأحياءَ
  • صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من حيِيَ
  • أَرْض حيّة: خصبة،
  • بحر حيّ: إذا كان فيه مدّ وجزر ضدّ بحر ميِّت،
  • قاتنا
  • لَوْنُهُ قَاتِنٌ : أَسْوَدُ قَاتِمٌ
  • أَسْوَدُ قَاتِنٌ : شَدِيدُ السَّوَادِ
  • قَاتَ الرَّجُلَ : أَعْطَاهُ الْقُوتَ، عَالَهُ، أَطْعَمَهُ
  • الأَسواءَ
  • السُّوء : كل ما يَغُمُّ الإنسان
  • السُّوء :كل ما يقْبُحُ ، شرّ، فساد، قُبْح، نقص، عيْب، كلّ ما يَسوء، وقد تجمع على مساوئ على غير قياس
  • السَّوْءُ: النارُ والجمع : أسْوَاءٌ
  • يَكِنُّنا
  • كَنَّنَ الشيءَ: مبالغة في كنَّ
  • كنَّن الشَّيءَ :بالغ في حفظه وستره وإخفائه
  • الكِنَانَةُ : جَعْبة صغيرة من جلد أو نحوه؛ لوضع السِّهام
  • ولَبُوسٍ
  • لبَس الأمرَ عليه:: اختلط واشتبه بغيرِه وعمّاه حتّى لا يعرف حقيقتَه
  • لبِس الثَّوبَ وغيره :اكتسى به، استتر به،
  • لبِس الحِدادَ: لبس لباسًا خاصًّا إثر وفاة عزيز عليه،
  • الفواكه
  • الفَكِهُ : الفاكه
  • الفَكِهُ :الطَّيِّبُ النَّفْس الذي يكثر من الدُّعابةِ
  • فُلانٌ فكِهٌ بأَعراض الناس: يتلذَّذُ باغتيابهم
  • تلكمُ
  • في تلك الحالة: عندئذٍ،
  • هذه بتلك: واحدة بواحدة
  • اِسْمُ إِشارَةٍ لِلْبَعيدِ : تِلْكَ الْمَرْأَةُ الشَّامِخَةُ
  • واتركِ
  • ترَك فلانًا: خلاّه وشأنه، وانصرف عنه وفارقه
  • ترَك المنزلَ: رحل عنه ،مَا أَنَا فِي الدُّنْيَا إلاَّ كَرَاكِبٍ اسْتَظَلَّ تَحْتَ شَجَرَةٍ ثُمَّ رَاحَ وَتَرَكَهَا(حديث)
  • تَرِكَ فلانٌ : تزوج تَرِيكةً
  • الأشياءَ
    مبْدلاً
  • البَدَلُ من الشيءِ: الخَلَفُ والعِوض
  • البَدَلُ واحدُ الأبْدَال عند الصوفية والجمع : أبْدَالٌ
  • البَدَلُ (في النَّحوِ) : التابعُ المقْصُودُ بالحُكْم بلا واسطة، مثل: الخليفةُ الثاني عُمرُ
  • التأوِيلِ
  • الأَوَّلُ : ضدُّ الآخِر،
  • أكسيد أوَّل: أكسيد أحاديّ
  • ملازم أوَّل: (سك) إحدى الرّتب العسكريَّة في الجيش والشَّرطة، فوق الملازم ودون النقيب
  • الأسماءَ
  • الاسْمُ : ما يُعْرف به الشيءُ ويستدلُّ به عليه
  • الاسْمُ (عند النُّحاة) : ما دلّ على معنًى في نفسه غير مقترن بزمن
  • والاسم الأَعظم: الاسم الجامع لمعاني صفات الله عز وجل
  • وقَيْلاً
  • قيَّله في المكان :جعله يقيل فيه، أي يستريح وقت الظَّهيرة
  • قَيَّلَ الْمُسَافِرَ : سَقَاهُ فِي الْقَائِلَةِ، أَيْ فِي مُنْتَصَفِ النَّهَار
  • اِسْتَقالَ الوَزِيرُ مِنْ مَنْصِبِهِ : طَلَبَ إِعْفاءهُ مِنْ مَهَامِّهِ، أَنْ يُقالَ مِنْهُ، تَنَازَلَ عَنْهُ
  • وغَبوقاً
  • غَبَقَهُ الماشيةَ: سَقاها أَو حَلبها بالعَشِيِّ
  • غبَق الضّيفَ: سقاه غَبُوقًا، وهو ما يُشرب بالعشيّ
  • غبَّق ضيفَه :غبَقه؛ سقاه الغبُوقَ
  • لطعامٌ
  • الْطَّعَامَ : كلُّ ما يُؤْكَلُ وبه قِوامُ البَدَنِ
  • الْطَّعَامَ :كلُّ ما يُتَّخذ منه القوت من الحنطةِ والشعيرِ والتمرِ،
  • طعامُ البحرِ: ما نَضَبَ عنه الماءُ من السمكِ فأُخذ بغير صَيْدٍ ،
  • خُرَّميٌّ
  • خَرَمَ الجِلْدَ : ثَقَبَهُ
  • خَرَمَ الثَّوْبَ : شَقَّهُ
  • خَرَمَ الوَلَدَ : شَقَّ طَرَفَ أنْفِهِ
  • الأحشاءَ
  • حشا: حشى، ما دون الحجاب الحاجز ممّا يلي البطن، كالكبد والمعدة والأمعاء وغيرها التهبت أحشاؤه من العطش،
  • الحَشَا :الخَصْر
  • هو لطيفُ الحَشا: إِذا كان أَهيفَ ضامرَ الخصر
  • نكهةٌ
  • اسم مرَّة من نكَهَ
  • النَّكْهَةُ : رائحةُ الفم
  • النَّكْهَةُ : مذاق، طعم ، رائحة الطّعام
  • وطعم
  • طَعِمَ الطَّعَامَ أَوْ مِنْهُ : أَكَلَهُ بِمُقَدَّمِ أَسْنَانِهِ
  • طَعِمَ الضَّيْفُ : شَبِعَ ، الأحزاب آية 53 فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانْتَشِرُوا (قرآن)
  • طَعِمَ الْمَرَقَ : ذَاقَهُ
  • نَعْماءَ
  • النَّعْماءُ : دَعَة ويُسر، نعمة وخير وفير، صحّة ورخاء وسعة رزق
  • النَّعْماءُ :المالُ
  • يَعِيشُ فِي يُسْرٍ وَنَعْمَاءَ : فِي غِنىً لِكَثْرَةِ مَالِهِ
  • انْسرابهُ
  • السَّرَبُ : المسلَك في خُفية ،
  • الكهف آية 61فاتَّخَذَ سَبِيلَهُ فِي البَحْرِ سَرَباً (قرآن) : مَسْلَكاً فِي خَفِيًّا
  • سَرَبَ الْمَاءُ فِي الأَنَابِيبِ : جَرَى
  • افتراعَ
  • فَرَعَ الشيءَ فَرْعًا، وفُرُوعًا: عَلاة
  • فَرَعَ الشيءُ فَرَعَ فَرَاعَةٌ: طال وعَلا
  • فرَعت الشّجرةُ سائرَ أشجار الحديقة: علتهم طولاً
  • الأبكارِ
  • إلى اللِّقاءِ بُكْرَةً : غَداً
  • البُكرة : أُول النهار إلى طلوع الشمس والعامَّة يسمّون يومَ الغد كلَّه بُكرةً، وباكراً
  • غُدْوَة، إبْكار، أوّل النّهار إلى طلوع الشّمس
  • والإغفاءَ
  • الْمَرَّةُ مِنْ غَفَا
  • أَخَذَتْهُ غَفْوَةٌ : نَوْمَةٌ خَفِيفَةٌ، إِغْفَاءةٌ
  • الغَفْوَةُ : الحُفرةُ يَكمُن فيها الصائدُ
  • مأوى
  • اسم مكان من أوَى/ أوَى إلى
  • المأْوَى : ملجأ؛ مكان يلجأ إليه، يُؤْوَى إليه، الْمَسْكَنُ،
  • المأْوَى :مَنْ يلجأ إليه الناس فلانٌ مأوى المحتاجين،
  • لَلْحقيق
  • (فعل: خماسي لازم متعد بحرف) تَحَقَّقْتُ، أَتَحَقَّقُ، تَحَقَّقْ، مصدر تَحَقُّقٌ
  • تَحَقَّقَتِ الأَخْبَارُ الشَّائِعَةُ : تَأَكَّدَتْ، ثَبَتَتْ، صَحَّتْ
  • تَحَقَّقَ التِّلْمِيذُ مِنْ مَعْلُومَاتِهِ : تَيَقَّنَ مِنْهَا كَانَ عَلَيْهِ
  • وجلالاً
  • جَلَّلَ جُثْمَانَ الْمَيِّتِ : غَطَّاهُ
  • جَلَّلَ الْمَطَرُ السُّهُولَ وَالجِبَالَ : مَلأَهَا، أَغْزَرَهَا
  • جَلَّلُوا الزَّعِيمَ لِمَآثِرِهِ : عَظَّمُوهُ
  • وصفاءَ
  • الوَصِيفُ : الخادمُ، غلامًا كان أَو جارية
  • الوَصِيفُ :الغلامُ دون المراهِق والجمع : وُصَفَاءُ
  • وَصَفَ المهرُ والناقةُ ونحوهما: أَجادَ السَّيرَ وجَدَّ فيه
  • صادمتْ
  • صَادَمَ غَريمَهُ : هَاجَمَهُ، كَانَ عَنِيفاً مَعَهُ، دَافَعَهُ
  • صادم الشَّخصَ/ صادمَ الشَّيءَ: صدَمه، ضربه ودفعه بشدَّة
  • صادمَه في آرائه: عارضه فيها
  • ويَجْبُرُ
  • جبَّرَ العظمَ :جبَره، أصلح كسرَه، وضع عليه جبيرة
  • جَبْرِ العِظَامِ : إِصْلاَحِهَا، إِعَادَتِهَا إِلَى وَضْعِهَا السَّلِيمِ
  • عِلْمِ الجَبْرِ : فَرْعٌ مِنَ الرِّيَاضِيَّاتِ يَقُومُ عَلَى إِحْلاَلِ الرُّمُوزِ مَحَلَّ الأَعْدَادِ المجْهُولَةِ أَوِ الْمَعْلُومَةِ
  • بزُلفا
  • زَلَفَ: تَقَدَّمَ، اِقْتَرَبَ، دَنا
  • يَزْلُفُ إلَى مُديرِهِ : يَتَزَلَّفُ إِلَيْهِ، يَتَقَرَّبُ إِلَيْهِ
  • زلَفَ الشيءَ: قرّبهُ وقدَّمَهُ : قرّبناهم من البحر لأجل الإغراق
  • فِكَري
  • فَكَرَ في الأمرِ: أعملَ العقْلَ فيه ورتَّبَ بعضَ ما يعلم ليصَل به إلى مجهول
  • فكَّر الشخصُ :مارس نشاطه الذِّهنيّ
  • فكّر في الأمر: تفكَّر فيه، تأمّله، أعمل العقل فيه ليصل إلى نتيجة أو حلّ أو قرار
  • أنضاءَ
  • النِّضْوُ : المهزولُ من الحيوان
  • فلانٌ نِضْوُ سَفَرٍ: مُجْهَدٌ من السَّفَر
  • وثوبٌ نِضْوٌ: خَلَقٌ
  • مدحَ
  • مدَح الشَّخصَ أو الشَّيءَ: أثنى عليه بما له من الصِّفات الحَسَنة، أحسن الثَّناء عليه، ضدّ ذمّه
  • مَدح:ثناء، إطراء الصّفات
  • أفعال المَدْح: (النحو والصرف) نِعم وحبّذا وما جرى مجراهما
  • كَرْهاً
  • كَرِهَ الشيءَ : مقتَه، ولم يحبّه، أبغضه، نفَر منه (وَاللَّهُ مُتِمٌّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الكَافِرُونَ)
  • فهو كَريهٌ، ومكروه
  • فعلته كَرْهًا: إكراهًا
  • مدحهِ
  • مدَح الشَّخصَ أو الشَّيءَ: أثنى عليه بما له من الصِّفات الحَسَنة، أحسن الثَّناء عليه، ضدّ ذمّه
  • مَدح:ثناء، إطراء الصّفات
  • أفعال المَدْح: (النحو والصرف) نِعم وحبّذا وما جرى مجراهما
  • يُضيء
  • إِضاءةُ البَيْتِ : إِنارَتُهُ
  • إِضاءةُ المِصْباحِ : إِشْعالُهُ
  • إضاءة الأَذهان: تنويرها بالمعرفة،
  • الضياءَ
  • ضَوَّأَ البَيْتَ : أَضَاءهُ، نَوَّرَهُ بِالضَّوْءِ
  • ضَوَّأَ الشيءَ: أَضاءَهُ
  • ضَوَّأَ عنه: مالَ وعَدل
  • قادحٍ
  • قادَحَه : ناظَرَهُ وقَدَحَ كلٌّ في صاحبه
  • قَدَحَ النَّارَ مِنَ الزَّنْدِ : أَخْرَجَ النَّارَ مِنْهُ
  • قَدَحَ بِالزَّنْدِ : ضَرَبَ بِهِ حَجَرَهُ لإِخْرَاجِ النَّارِ مِنْهُ
  • نُريغُ
  • أراغَهُ : أرادَهُ وَطَلَبَهُ
  • أَراغَهُ على أمر وعن أَمر: راوَدَهُ وطلبَهُ منه
  • رغَّى الماءُ :رغا، صارت له فقاقيع أو رغوة
  • بالمدح
  • مدَح الشَّخصَ أو الشَّيءَ: أثنى عليه بما له من الصِّفات الحَسَنة، أحسن الثَّناء عليه، ضدّ ذمّه
  • مَدح:ثناء، إطراء الصّفات
  • أفعال المَدْح: (النحو والصرف) نِعم وحبّذا وما جرى مجراهما
  • رُتَباً
  • رتَب الأمرُ أو الشَّيءُ: ثبَت واستقر ولم يتحرّك
  • رَتَبَ الرَّجُلُ : ثَبَتَ، اِسْتَقَرَّ فِي الْمَقَامِ الصَّعْبِ
  • رَتَبَ العَمُودَ : أثْبَتَهُ، نَصَبَهُ
  • توريثَها
  • ورِث فلانًا مالَه/ ورِث عن فلانٍ مالَه/ ورِث من فلانٍ مالَه :صار إليه مالُه بعد موته ورِث من أبيه أراضي كثيرة،
  • وَرِثَ مِنْهُ عِلْماً : اِسْتَفَادَ
  • شيء موروث: أي في دم المرء أو في طبعه،
  • الأبناءَ
    عدِمناه
  • العَدَمُ : ضدُّ الوُجُودِ
  • العَدَمُ :الفَقْر
  • مررت برجل سواءٍ والعَدَمُ: مستوٍ هو والعَدَم،
  • الآباءَ
  • هُوَ مَعْرُوفٌ بِإِبَائِهِ : مَعْرُوفٌ بعِزَّةِ نَفسِهِ وَأَنَفَتِهِ وَكِبْرِيائِه نَظْرَةٌ جَامِدَةٌ تَنْطِقُ إِبَاءً
  • وَبَأَ الْمَتَاعَ : عَبَّأَهُ، هَيَّأَهُ
  • وَبَأَ إِلَيْهِ : أَشَارَ، وَمَأَ