كم من فتىً نابهِ الأخطارِ أَلحقَهُ

بأخملِ الناسِ ذكراً خُلْقُهُ الشّرِسُ

أما تَرى البَغْل سوءُ الخَلْقِ يَنسِبُهُ

إلى الحَميرِ ومِن أَخوالِهِ الفَرَسُ