بالأملِ الكاذبِ والخَوفِ

جعلتَ لي قَلبْينِ في جَوْفي

آملُ قرباً وأخافُ النّوى

فمُهجتي في راحتي أوفي

سعدتُ لو سفْتُ ثرى تربةٍ

تَسلكُها سوفَ ترى سَوْفي