إن كانَ إبليسُ لإبلاسِهِ

من رحمةِ اللهِ يُسمّى كّذا

فاسْمِيَ إفْليسٌ لأني منَ الْ

إفلاسِ في خَطبٍ شَديدِ الأذى